مثال على اضطرابات الاستقلاب

  • مثال على اضطرابات الاستقلاب
    • إن اضطرابات استقلاب المواد المختلفة كالسكاكر والشحوم والبروتينات والأملاح المعدنية تؤدي إلى تغيرات مرفولوجية في الخلايا والنسج ويؤدي إلى خلل وظيفي في عمل الأعضاء .
    • وإن هذه التغيرات المرفولوجية والخلل الوظيفي يسمى الاستحالات
    • -فالأستحالة الخلوية:


    • هي آفة مرضية حقيقية تنتج عن ظهور مواد جديدة في الخلية ، لا تدل على نشاط خلوي وإنما تؤدي إلى موت الخلية ووقوف الحياة فيها .
    • وتقسم الاستحالات إلى :
    • ١-استحالات داخل الخلية.
    • ٢-استحالات في النسيج.
    • ٣-استحالات مختلطة.
    • اضطرابات استقلاب المواد البروتينية
    •  الاستحالة الزلالية
    • تعريفها: وهي عبارة من اضطراب في استقلاب المواد البروتينية الزلالية ، تتجلى بظهور حبيبات البروتين في الخلايا ، وتصيب الكبد والكلية والطحال .
    • أسبابها:


    • ١-الإصابة بالإنتانات (التجرثم) مثل ذات الرئة.
    • ٢-السموم الداخلية مثل اليرقان وداء السكري.
    • ٣-السموم الخارجية مثل السليماني.
    • المظهر العيني للكلية:


    • ١-متضخمة.
    • ٢-باهتة اللون.
    • ٣-غير واضحة العناصر.
    • ٤-أوعيتها ضيقة ومضغوطة بسبب إنتفاخ الخلايا.
    • المظهر المجهري للكلية:


    • ١-خلايا الأنابيب المعوجة ضخمة بارزة في اللمعة.
    • ٢-هيولي الخلايا محببة ومع تقدم الحالة تبرز في اللمعة.
    • ٣-ويحل محلها شبيهة بالآخر.
    • ٤-تنتفخ الخلايا وتمتلئ بسائل وذمي عزيز.
    • المظهر العيني للكبد:


    • ١-زيادة في حجم الكبد.
    • ٢-لونه رمادي باهت وعمر.
    • ٣-فصوصه محببة.
    • ٤-حوافه مدببة ورخوه.
    • ٥-عند قطعه يندفع إلى الأمام.
    • المظهر المجهري للكبد:
    • ١-الخلايا الكبدية كبيرة ممتلئة بالبروتين.
    • ٢-النواة مغطاة بحبيبات البروتين وتظهر حدودها بشكل واضح.
    •  -اضطراب استقلاب الشحوم:


    • تعريفها:
    • هي اضطرابات في استقلاب المواد الشحمية  ، تتجلى بظهور الشحوم في الخلايا على شكل فجوات واسعة وذرات صغيرة ، وتصيب الكبد والكلية والقلب والبانكرياس.
    • -أقسام اضطراب استقلاب الشحوم:


    • تقسم إلى ثلاثة أقسام:
    • ١-الإندخال الشحمي.
    • ٢-التبدل الشحمي.
    • ٣-الإستحالة الشحمية.
    • أولاً – ١-الإندخال الشحمي:
    • نستعمل مصطلح إندخال:لتوضع الشحوم في الخلايا السليمة.
    • ونستعمل مصطلح إستحالة :لتوضع الشحوم في الخلايا المصابة.
    • -تعريف الإندخال الشحمي:
    • هو توضع الشحوم في النسج الضامة بين الخلايا البارنشيمية  ، في القلب والمعثكلة فيؤدي ذلك إلى إعاقة عمل الخلايا.
    • -ففي القلب:تتوضع الشحوم على التامور والقسم الخارجي للعضلة القلبية وخاصة في البطين الأيمن.
    • -مظهر القلب:


    • ١-في العين المجردة:يكون القلب متضخماً.
    • ٢-مجهرياً:تظهر الألياف العضلية ضارة.
    • -أما في المعثكلة:فتتوضع الشحوم حولها ثم تنتشر عميقاً مقسمة إياها إلى فصوص متجانسة.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


Flag Counter