إعراب الممنوع من الصرف

  • إعراب الممنوع من الصرف
    • الممنوع من الصرف : 
    • -هناك أسماء في اللغة العربية إذا أشبهت الفعل فإنّها تعامل معاملة الفعل من جهة الإعراب في كونه لا ينوّن ولا يُجرّ.
    • -تسمى هذه الأسماء بالأسماء الممنوعة من الصرف لأنها لم تصرف لحالتها الإعرابية الحقيقية وإنما صُرفت لغيرها لوجود علتين فرعيتين أو عدة علل فرعية .
    • -يُصرف الممنوع من الصرف في حالتين : 
    • ١.دخول أل التعريف على الاسم .
    • ٢.دخول الإضافة على الاسم . 
    • وبذلك يعود لحالته الطبيعية فيجرّ بالكسرة وينوّن بالتنوين.
    • -تعريف الممنوع من الصرف :
    • هو الاسم الذي لا يجوز أن يلحقه تنوين ولا كسرة لوجود علة منعت من ذلك .
    • -تنقسم العِلل إلى قسمين : 
    • ١.علّة لفظية : تشْمل على ستة أمور : 
    • -زيادة ألف ونون . 
    • -العُجمى .
    • -العدل .
    • -التأنيث بغير الألف .
    • -وزن الفعل .
    • -التركيب المزجي .
    • ٢. علّة معنوية : تشمل نوعين العَلَمية والوصفية : 
    • ١.اسم علم ، مثل : إبراهيم ، إسماعيل ، فنعلّل منعه من الصرف بسبب وجود علة معنوية فرعية هي العلَمية.
    • ٢.الوصف : وذلك إذا كان الاسم يدلّ على صفة لغيره ،فنقول بأنّ سبب المنع من الصرف هو وجود علّة معنوية وهي الوصفية.
    • -العلّة الوصفية تجتمع مع أنواع ثلاث من العلل اللفظية وهي : (وزن الفعل ، العدل ، زيادة ألف ونون ) .
    • -أما العلمية فإنّها تستطيع أن تجتمع مع العلل اللفظية الستة .
    • -هناك عِلل تقوم مقام علّتين مثل : 
    • ١.التأنيث بالألف : ما كان مؤنث بألف التأنيث الممدودة مثل: دينا ، ريما ، دنيا ، أو المقصورة مثل : حُبلى ، كبرى.
    • -ويلحق بها الهمزة المتطرفة المسبوقة بألف لتدل على التأنيث مثل : صحراء ، صفراء ، حمراء ، عمياء ، شيماء سوداء .
    • ٢.إذا كان الاسم على صيغة منتهى الجموع وهي على وزن (مفاعل ، مفاعيل ) مثل (منازل و مساجد ، مصابيح وقناديل ) . 
    • ▪︎العِلل المعنوية (الوصفية) : 
    • -الوصفية وهي ما دلّ على وصف ،وقد تجتمع مع علّة لفظية مثل : 
    • ١.اجتماع الوصفية مع الاسم المزاد بألف ونون ،بشرط أن لا يأتي مؤنثه على وزن فعلانة . مثل : سكران ، سكرى . 
    • غضبان ، غضبى . عطشان ، عطشى .
    • ٢.اجتماع الوصفية مع وزن الفعل ، مثل (أفعل) شرط ألا يكون مؤنثه أفعلة . مثل : أرمل ، أرملة ×
    • (أفضل ، فُضلى) .( أحسن ، حُسنى ). (أيمن ، يُمنى)  .
    • ٣.الوصفية مع العدل : ومعنى العدلية أننا عن تكرار اللفظ  إلى اسم للاختصار ، مثل : الأعداد العربية على وزن (مفعل وفُعال ) ، مثل : (موحد وآحاد ، مربع ورُباع ، مثنى و ثُلاث) . فنكون عدلنا قولنا اثنين اثنين إلى مثنى .
    • ▪︎العلّة المعنوية (العَلَمية) : 
    • -تجتمع مع العلل اللفظية الستة : 
    • ١.العلمية مع ألف ونون : وتعني مجيء اسم العلم مُزاد بألف ونون في آخره ، مثل : عثمان ، عمران ، أصفهان ، أسمهان ، لقمان ، عدنان ، صفوان .
    • ٢.العلمية مع وزن الفعل : وهو أن يأتي الاسم مصبوغاً بوزن الفعل فنقول أن فيه علّة لفظية فرعية منعته من الصرف . مثل وزن (فُعِل) كَقبيلة دُئِل .
    • -وأيضا هناك أوزان مختصة بالأفعال مثل (يَفعُل) يَشكُر و يَعرُب . 
    • -أيضا وزن (فعّل) مثل شمّر .
    • ٣.العلمية مع العدل : وهو مجيء الاسم العلم على وزن فاعل في أصله ثمّ عُدل به إلى فُعَل . مثل : 
    • -زاحِل : زُحَل .
    • -عامر : عُمَر .
    • زافر : زُفَر .
    • ٤.العَلَمية والتركيب المزجي : وهو اجتماع اسم علم مع اسم مركب من كلمتين أو مجموعة كلمات . مثل : 
    • -بعلبك ، معدْ كَرب ، سامرّاء ، مجدولين ، صافيناز ، حضرموت .
    • ٥.العلمية مع العُجمى : وهو اجتماع اسم العلم الأعجمي في اللغة العُجمية ،على أن يكون مكون من أربعة حروف فأكثر فإنه يكون ممنوع من الصرف ، مثل أسماء الأنبياء باستثناء: (نوح ، لوط ، شُعيب ، صالح ) .
    • ٦.العلمية مع التأنيث بغير الألف : بمعنى أن يكون الاسم مؤنث بالتاء فقط ، مثل : (طلحة ، فاطمة ) والأسماء المؤنثة تأنيث معنوي مثل : سعاد ، هند ، صقَر .
    • -من صور الاسم المؤنث تأنيث معنوي : 
    • ١.ما جاء على ثلاثة أحرف فأكثر ،مثل : سعاد ، رباب ، سحاب ، زينب ، سوسن ) .
    • ٢.ما جاء على ثلاثة أحرف والحرف الأوسط محركاً مثل : صَقَر ، مَجَر ، هُبَل .
    • ٣.ما جاء على ثلاثة أحرف والوسط ليس محركاً بل ساكن ولكنه اسم أعجمي ،مثل : جَوْر ، حِمْصَ ، روْز ، شوْق، بَلْخ . 
    • ▪︎أمثلة إعرابية : 
    • -مررتُ برجلٍ سكرانَ . 
    • سكران : نعت مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • -ذهبنا في رحلة لزيارة مساجدَ المدينة .
    • مساجد : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف . 
    • -مررتُ بصحراءَ مقفرةٍ .
    • صحراء : اسم مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • -سافرتُ إلى مدينة حمْصَ .
    • حمص : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • -سلمت على إبراهيمَ .
    • إبراهيم : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • -ذهبتُ إلى فاطمةَ لنقرأ القصة .
    • فاطمة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • -سمعتُ صوت امرأةٍ غضبى .
    • غضبى: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة المقدرة على الألف عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • -قال تعالى : " قالُوا نَعْبُدُ إِلهَكَ وَإِلهَ آبائِكَ إِبْراهِيمَ وَإِسْماعِيلَ وَإِسْحاقَ إِلهاً واحِداً وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ " .
    • إبراهيم : بدل من آباء مجرور وعلامة جرّه  الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • إسماعيلَ وإسحاق : اسمان معطوفان على إبراهيم مجروران وعلامة جرّهما الفتحة عوضا عن الكسرة لأنهما ممنوعان من الصرف .
    • -مررتُ بفتاةٍ هيفاء . 
    • هيفاء : نعت مجرور وعلامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة لأنه ممنوع من الصرف .
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


Flag Counter