مجيء كان زائدة للتوكيد

  • مجيء كان زائدة للتوكيد

    مجيء كان زائدة للتأكيد فقط : 

    (كان، أصبح ، أضحى ،أمسى ، بات، ظلّ، صار ، ليس ، 

    ما فتئ ،ما انفك ، ما برح ، ما زال ، ما دام  ) .

     

    الأصل في عمل كان وأخواتها أنها أفعال ناقصة وناسخة ، ناقصة لأنها تستغني عن وجود الفاعل في إتمام الجملة ،ولأنّ معناها لا يتم إلا بوجود الخبر ، بينما تدعى بالناسخة لأنّها تنسخ وتغير حالة الخبر من الرفع إلى النصب .

     

    ▪︎قد تأتي هذه الأفعال ناقصة بدخولها على الجملة الاسمية فترفع الأول ويسمى (اسمها) ،وتنصب الثاني ويسمى (خبرها)، وقد تأتي تامّة تأخذ معنى الفعل وعمله وتحتاج لفاعل ليتم بذلك معنى الجملة .

    -وقد تأتي زائدة لا عمل لها على الجملة بشرطين الأول : إذا جاءت كان بلفظ الماضي ،وشذّت زيادتها بلفظ المضارع. 

    والثاني : إذا فصلت بين الأزواج اللغوية أو المتلازمات اللغوية من مثل : 

    (النعت والمنعوت ،الصلة والموصول ، المضاف والمضاف إليه ، الجار والمجرور ، ما التعجبية وفعل التعجب ) .

     

    ▪︎أمثلة إعرابية : 

    -أنت تكونُ ماجدٌ نبيلُ     إذا تَهبُّ شمأَلٌ بليلُ 

    تكونُ : فعل مضارع زائد للتوكيد مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .

    -جيادُ بني بكرٍ تسامى      على كان المسوّمة العِراب 

    كان : فعل ماض زائد للتوكيد مبني على الفتحة الظاهرة على آخره . (فصلت بين الجار والمجرور) .

    المسوَّمةِ : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .

    -جاءَ زيدٌ كانَ الكريمُ .

    كانَ : فعل ماض زائد للتوكيد مبني على الفتح الظاهرة على آخره .

    زيدٌ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره . (منعوت).

    الكريمُ : نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .

    -في غرف الجنّة العليا التي وجبت   لهم بسعيٍّ كان مشكورِ

    كانَ : فعل ماض زائد للتوكيد مبني على الفتح الظاهرة على آخره .

    بسعيٍّ : الباء حرف جر ، سعي : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .(منعوت)

    مشكورِ : نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .

    -جاء أهل العلم والكرم ،فلم يُوجَدْ (كان) مثلُهُم .

    كانَ : فعل ماض زائد للتوكيد مبني على الفتحة الظاهرة على آخره .

    يوجد : فعل مضارع مجزوم مبني للمجهول مبني على السكون الظاهرة على آخره .

    مثلُهم : نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، والهاء ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به .

     

    -في لُجّةٍ غَمَرتْ أباكَ بحورُها     في الجاهليّة كان والإسلامِ

    كانَ : فعل ماض زائد للتوكيد مبني على الفتح الظاهرة على آخره . (بين المعطوف والمعطوف عليه)

    في الجاهليةِ : في حرف جر ، الجاهلية : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .

    الإسلامِ : اسم معطوف مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .

     



Flag Counter