مثال على التوكيد في اللغة العربية

  • مثال على التوكيد في اللغة العربية
    • لغتنا العربية كنز لايفنى فهي صلة الوصل بين الأمم والشعوب والحضارات ، وهي لغة الضاد ولغة القرآن الكريم ، لغتنا العربية هي جسر للتواصل بين مختلف الأمم وهي لغة الروعة والدقة والجمال ، تتنوع لغتنا العربية بعذوبة ألفاظها وسهولة مفرداتها وجمال معانيها فهي أجمل لغات العالم وأروعها جمالاً وتعبيراً ، منها المشتقات والمرفوعات والمنصوبات والمجرورات ، تتناغم جملها لتعطينا أجمل المعاني وأحلاها تعبيرا وشكلا وأداء ، يحبها كل من يقرأها ويفتن بها كل من سمعها فهي لغة خالدة على مر العصور والأزمنة ، فلا لغة تضاهي جمالها وحسن مفرداتها الرائعة . 
    •  سنتعرف اليوم عن التوكيد في اللغة العربية.  
    • -  ما هو التوكيد وما هي أقسامه ؟


    • التوكيد : تابع يذكر في الكلام لدفع ما قد يتوهمه السامع مما ليس مقصوداً ويقال له : التأكيد
    • - ما هي أقسام  التوكيد مع التوضيح بذكر أمثلة ؟


    • يقسم التوكيد إلى قسمين : 
    • 1- التوكيد اللفظي : هو تكرار الكلمة نفسها أو مرادفها سواء أكانت اسم أو فعل أو حرف
    • أمثلة : 
    •  نام سعيد سعيد 
    • نام نام سعيد 
    • لا لا عرفت الباطل 
    • جاء حضر سعيد 
    • نلاحظ أن كل من الكلمات ( سعيد - نام - لا ) في الأمثلة الثلاثة السابقة توكيداً لفظياً لأنها تكررت بنفسها  ، وكذلك كلمة حضر في المثال الرابع توكيداً لفظياً لأنها تكررت بمرادفها
    •  لا لا أخون العهد 
    • ضحك ضحك الطفل 
    • أنت الملوم أنت الملوم
    • رأيت القطة القطة 
    • ونلاحظ أيضا في هذه الأمثلة أن كل من الألفاظ ( لا وهي حرف  - أخون وهي فعل - القطة وهي اسم - أنت الملوم وهي جملة ) نلاحظ أنها ألفاظ مكررة أراد فيها المتكلم أن يؤكد لفظه كي لايفهم السامع خلاف المقصود ولذلك تسمى هذه الألفاظ توكيداً
    • ولما كانت هذه الألفاظ من  حرف أو اسم أو جملة أو فعل جاءت بتكرار اللفظ سمي هذا التوكيد توكيداً لفظياً . 
    • 2. التوكيد المعنوي : هو رفع الشك عن المتبوع بلفظ مخصوص مثل ( النفس ، العين ، كل ، جميع ، أجمع ، كلا ، كلتا ) ويجب ان يتصل كل منها بضمير يطابق المؤكد . 
    •  فإذا كان المؤكد مفرداً كان الضمير مفرداً وكذلك لفظ التوكيد 
    • وإذا كان المؤكد مثنى كان الضمير مثنى وكذلك لفظ التوكيد 
    • وإذا كان المؤكد جمعاً كان الضمير جمعاً وكذلك لفظ التوكيد جمعاً 
    • - أمثلة :
    • 1- جلس سعيد نفسه 
    • 2- تكلم الملك عينه 
    • 3- جاء القوم كلهم 
    • 4- حضرت الفتيات جميعهن
    • 5- أفلح المؤمنون أجمعون 
    • 6- فاز الطالبان كلاهما
    • 7- تفوقت الطالبتان كلتاهما
    • نلاحظ أن كل من الكلمات ( نفسه ، عينه ، كلهم ، جميعن ، أجمعون ، كلاهما ، كلتاهما) تسمى توكيداً معنويا ، وفي كل كلمة اتصل بها ضمير يطابق المؤكد
    • - ما هي ألفاظ التوكيد من حيث الاستعمال ؟ 


    • تقسم ألفاظ التوكيد من حيث الاستعمال : 
    • 1- ما يؤكد به الواحد والمثنى والجمع ( النفس - العين )
    • 2- مايؤكد به مايتجزأ ( كل ) 
    • 3- مايؤكد به الجمع فقط ( جميع - أجمع) 
    • 4- مايؤكد به المثنى فقط ( كلا للمذكر - كلتا للمؤنث )
    • - ففي المثال الأول كلمة نفسه رفعت الشك عن المتبوع سعيد لأنه قد يتوهم المخاطب ان سعيداً لم يجلس ، لذا أكد المتكلم الكلام بلفظ يدل على التوكيد ( نفسه)
    • ولما كان المؤكد سعيد مفرداً اتصل بالتوكيد ضمير المفرد الهاء
    • -  وفي المثال الثاني كلمة ( عينه ) رفعت الشك عن المتبوع الملك ، لأنه قد  يتوهم المخاطب ان الملك لم يتكلم بنفسه لذا أكد المتكلم الكلام بلفظ يدل على التوكيد عينه . 
    • ولما كان المؤكد الملك مفرداً اتصل بالتوكيد ضمير المفرد الهاء
    • -  وفي المثال الثالث كلمة كلهم رفعت الشك عن المتبوع القوم ، لأنه قد يتوهم المخاطب لم يجيئوا جميعاً ، لذا أكد المتكلم الكلام بلفظ يدل على التوكيد كلهم . 
    • ولما كان المؤكد القوم جمعاً اتصل بالتوكيد ضمير الجمع هم
    • - وفي المثال الرابع كلمة (جميعهن) رفعت الشك عن المتبوع الفتيات ، لأنه قد يتوهم المخاطب أن الفتيات لم يحضرن جميعاً لذا أكد المتكلم الكلام بلفظ يدل على التوكيد جميعهن . 
    • ولما كان المؤكد الفتيات جمع مؤنث سالم  اتصل بالتوكيد ضمير جمع المؤنث هن 
    • - وفي المثال الخامس كلمة ( أجمعون ) رفعت الشك عن المتبوع المؤمنون لأنه قد يتوهم المخاطب أن المؤمنون لم يفلحوا جميعا ، لذا أكد المتكلم الكلام بلفظ يدل على التوكيد أجمعون 
    • ولما كان المؤكد المؤمنون جمع مذكر سالم اتصل بالتوكيد ضمير جمع المذكر الواو والنون
    • - وفي المثال السادس كلمة ( كلاهما ) رفعت الشك عن المتبوع الطالبان ، لأنه قد يتوهم المخاطب أن الطالبان لم يفوزان ، لذا أكد المتكلم الكلام بلفظ يدل على التوكيد كلاهما
    • واتصل بالتوكيد ضمير المثنى الألف والنون ليطابق المؤكد الطالبان . 
    • - وفي المثال السابع كلمة ( كلتاهما) رفعت الشك عن المتبوع الطالبتان ، لأنه قد يتوهم المخاطب أن الطالبتان لم تتفوقان ، لذا أكد المتكلم بلفظ يدل على التوكيد كلتاهما
    • واتصل بالتوكيد ضمير المثنى ليطابق المؤكد الطالبتان
    • - إليكم المزيد من الأمثلة التوضيحية عن التوكيد المعنوي: 


    • قابلت الوزير نفسه 
    • كتبت إلى الوزير نفسه 
    • حادثني الوزير نفسه 
    • - نلاحظ في الجمل الثلاثة السابقة ان كلمة نفسه أكدت المعنى بمالايدعو للشك الذي قد يتوهمه السامع بأن من حدثني أوقابلني أو كتبت له ليس الوزير وإنما احد رجاله أو أعوانه فجاءت كلمة نفس لتؤكد المعنى وتنفي هذا التوهم للسامع ولذلك سميت توكيدا اما الوزير فهي المؤكد ومثلها كلمة عين
    •  احترقت الدار كلها 
    • قرأت الكتاب كله 
    • أنجزت أعمالي جميعها 
    • - نلاحظ ان كل من ( كلها ، كله ، جميعها ) أكدت المعنى بما لايدعو للشك ولذلك سميت توكيدا معنويا 
    • ففي الجملة الأولى كلها هي التوكيد والدار هي المؤكد 
    • وفي الجملة الثانية كله هي التوكيد والكتاب هي المؤكد 
    • وفي الجملة الثالثة جميعها هي التوكيد وأعمالي هي المؤكد
    • نجح الأخوان كلاهما
    • ذبحنا الكبشين كليهما
    • قرأت القصتين كلتيهما
    • في الجملة الأولى كلاهما هي التوكيد والأخوان هي المؤكد 
    • في الجملة الثانية كليهما هي التوكيد والكبشين هي المؤكد
    • في الجملة الثالثة كلتيهما هي التوكيد والقصتين هي المؤكد
    • - وبذلك نلاحظ أن كلا من ( نفس ، عين ، جميع ، كلا ، كلتا ) ألفاظا تدل على التوكيد المعنوي . 
    • -  توكيد الضمير المستتر والمتصل : 


    • 1- قمت أنا بالواجب 
    • 2- ماجاءك أنت أحد
    • 3- سلمت عليه هو
    • 4- دهشنا نحن أنفسنا
    • 5- ذعرت أنت نفسك 
    • 6- حضروا هم أنفسهم 
    • 7- أسرج انا الفرس 
    • 8- أفتح أنت النافذة 
    • 9- فريد قرأ هو الكتاب
    • 10-أسرج أنا نفسي الفرس
    • 11- افتح أنت نفسك النافذة  
    • 12 - فريدا قرأ هو نفسه الكتاب 
    • - نلاحظ في الأمثلة الثلاثة الأولى أن التاء من قمت والكاف من جاءك والهاء من عليه  في الأمثلة الثلاثة الأولى كلها ضمائر متصلة وقد أكد كل منها توكيد لفظيا بضمير رفع منفصل
    • - ونلاحظ أن جميع الضمائر المتصلة على اختلاف أنواعها ، سواء أكانت في محل رفع ، أم في محل نصب ، أم في محل جر، جميعها تؤكد توكيد لفظي بضمائر الرفع المنفصلة
    • - وكذلك الضمائر ( نا ) من دهشنا، والتاء من ذعرت، والواو من حضروا، في الأمثلة الثلاثة الثانية ، كلها ضمائر رفع متصلة وقد أكد كل منها توكيدا معنويا بالنفس بعد توكيده بالضمير المنفصل، ولو لاحظنا جميع ضمائر الرفع المتصلة المؤكدة بالنفس أو العين ، لوجدناها لاتؤكد هذا التوكيد إلا بعد توكيدها بالضمائر المنفصلة.
    • - ولو تأملنا الضمائر المستترة في الأمثلة الباقية ، نجد حكمها في التوكيد اللفظي ، وكذلك في التوكيد المعنوي بالنفس والعين ، حكم الضمائر المتصلة المتقدمة  .
    • نستخلص قاعدة الضمير المتصل في التوكيد كما يلي : 


    • 1- الضمائر المتصلة والمستترة تؤكد توكيدا لفظيا بضمائر الرفع المنفصلة 
    • 2- لا تؤكد ضمائر الرفع المتصلة والمستترة بالنفس والعين إلا بعد توكيدها بضمائر الرفع المنفصلة  . 
    • إلى هنا نكون قد وافيناكم بشرح مفصل عن  التوكيد وأنواعه وأقسامه في اللغة العربية أتمنى أن تكونوا قد استفدتم من هذه المعلومات اللغوية.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter