تعرف على مخترع البطارية فولتا

  • تعرف على مخترع البطارية فولتا
    • أليساندرو فولتا هو فيزيائي إيطالي نجح في اختراع البطارية عام 1779، نشأ اختراعه للبطارية الحديثة من فكرة تكديس نوعين من المعادن، وبهذه الطريقة يمكن إنتاج الكهرباء.
    • -الفكرة هي أنه يمكن توليد الكهرباء ببساطة عن طريق تبديل طبقات أو أقراص من معدن الزنك والفضة في حمام ماء مالح يسمح بتدفق التيار الكهربائي.
    • -يمثل هذا الاكتشاف أيضًا بداية اكتشاف البطارية الأولى، والتي أطلق عليها اسم العضو الكهربائي الاصطناعي، وهو الجهاز الموصوف في مقال فولتا عن الكهرباء في عام 1800، حسبما ورد في مقال The Great Course Daily.
    • - أين ولد أليساندرو فولتا مخترع البطارية


    • -على الرغم من أنه معروف باسم أليساندرو فولتا، فإن مخترع هذه البطارية الحديثة له اسم كامل طويل إلى حد ما وهو كونتي أليساندرو جوزيبي أنطونيو أناستاسيو فولتا.
    • -ولد فولتا في 18 فبراير 1745 في في بلدة كومو الصغيرة في لومباردي في شمال إيطاليا.
    • -قبل اختراع البطارية عام 1779 أصبح أليساندرو فولتا أستاذًا للفيزياء في المدرسة الملكية في كومو عام 1774.
    • في عام 1775 أدى اهتمامه بالكهرباء إلى تحسين التيار الكهربائي، وهو جهاز يستخدم لتوليد الكهرباء الساكنة.
    • اكتشف غاز الميثان وعزله في عام 1776، وبعد ثلاث سنوات تم تعيينه رئيسًا للفيزياء في جامعة بافيا.
    • - كيف اخترع فولتا على البطارية؟


    • -كان اختراع أليساندرو فولتا للبطارية بمثابة نقطة تحول في علم الكهرباء، على الرغم من أن تجاربه الأولى لم يتم إجراؤها على أنظمة فيزيائية غير عضوية، ولكن على أجسام بشرية وحيوانية.
    • -كانت تجربته الفريدة هي تجربة التأثير الكهربائي على لسانه وقال إنه إذا تم وضع قطبين كهربائيين على لسانه، فسوف ينتج عنه طعم مر غريب.
    • -يمكن أن يحدث الألم والتشنجات أيضًا عند وضع الأقطاب الكهربائية على أجزاء أخرى من الجسم بجانب اللسان، مما قد يعتبر خطيرًا في هذا الوقت.
    • -لكن من الواضح أن رحلة فولتا للعثور على البطارية في عام 1779 لم تكن قصيرة، ومن تجارب مختلفة ، حتى أخيرًا تجربة معدنين مكدسين يمكنهما إنتاج تيار كهربائي.
    • أصبحت البطارية إحدى الاختراعات التي غيرت العالم وكانت بداية دراسة الكهرباء في تحريك الإلكترونات.
    • - ابتكر فولتا ترتيبًا يمكن من خلاله إبقاء المعادن غير المتشابهة على اتصال ودراسة تكوينها، وساهمت تجاربه بشكل كبير في تطوير الأجهزة الطبية الكهربائية خاصة في العلاجات المنزلية.
    • -ومن هنا سمي مقياس الجهد الكهربائي بالفولت على اسمه تكريما لخدمته في توفير الكهرباء بشكل موثوق على مدى عقود عديدة، وأصبح المصطلح أيضًا معيارًا في مؤتمر الكهرباء الدولي لعام 1881.
    • -بالإضافة إلى ذلك تمكن فولتا أيضًا من إيجاد أن أزواج المعادن غير المتشابهة يمكن أن تنتج مستويات مختلفة من التأثير لتشكيل تسلسل واضح.
    • -لم يتوقف الأمر عند هذا الحد، فقد كان فولتا أيضًا أول شخص اكتشف الميثان واستخدمه كسلاح محلي الصنع يتم إشعاله بواسطة كهربي، وهو جهاز يحمل الشحنات الكهروستاتيكية وينقله من كائن إلى آخر.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter