مثال على الإقلاب في القرآن الكريم

  •  مثال على الإقلاب في القرآن الكريم
    • الإقلاب في التجويد هو أحد أحكام النون الساكنة
    • -‌‌ تعريف الإقلاب


    • الإقلاب لغة: تحويل الشيء عن وجهه، تقول: قلبت الشيء أي حولته عن وجهه.
    • الإقلاب اصطلاحاً: جعل حرف مكان آخر مع مراعاة الغنة، والإخفاء في الحرف الأول.
    •  والمراد بالحرف الأول النون الساكنة والتنوين المنقلبين ميماً.
    • - ‌‌حروف الإقلاب 


    • للإقلاب حرف واحد وهو الباء
    •  فإذا وقع حرف الباء بعد النون الساكنة في كلمة، أو في كلمتين أو بعد التنوين -ولا يكون إلا من كلمتين-  وَجَبَ الإقلاب، أي: قلب النون الساكنة أو التنوين ميمًا ثم إخفاء هذه الميم مع الغنة.
    • - لم كان قلب الباء ميماً ولم يكن حرفاً آخر؟

    • كان قلب الباء ميماً لأن الباء تشترك مع الميم في المخرج، وفي صفات الجهر، والاستفال والانفتاح والإذلاق. 
    • - وجه الإقلاب


    •  عسر الإتيان بالنون الساكنة ونون التنوين للإظهار والإدغام للثقل عند النطق.
    •  وذلك للاختلاف في مخرج الباء والنون الساكنة.
    • -‌‌ كيفية الإقلاب


    • لا يتحقق القلب إلا بثلاثة أعمال وهي كالآتي:
    • -الأول: قلب النون الساكنة أو التنوين أو نون التوكيد الخفيفة ميماً خالصة لفظاً لا خطّاً تعويضاً صحيحاً بحيث لا يبقى أثر بعد ذلك للنون الساكنة والمؤكدة والتنوين.
    • -الثاني: إخفاء هذه الميم عند الباء.
    • -الثالث: إظهار الغنة مع الإخفاء
    •  والغنة هنا صفة الميم المقلوبة لا صفة النون والتنوين.
    • - ضبط الإقلاب في المصاحف


    • يُشار إلى الإقلاب في رسم المصاحف بوضع ميم صغيرة فوق النون الساكنة التي بعدها باء إشارة إلى قلبها ميماً 
    • أما بالنسبة للتنوين فترسم حركة واحدة من الحركتين متبوعة بميم صغيرة
    • - أمثلة على الإقلاب


    • -  أمثلة الإقلاب في كلمة واحدة

    • (قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ) اجتمعت النّون الساكنة والباء في كلمة أنبئهم.
    •  (كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ)  (يُنْبِتُ لَكُمْ) 
    •  (وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنَ الأنْبَاءِ )
    • - أمثلة الإقلاب في كلمتين 

    •  (مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَىٰ بِهَا)  جاءت النون ساكنة ثم جلء بعدها حرف الباء (وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ) جاء تنوين ثمّ حرف باء في الكلمة التي تليه.
    • - أمثلة الإقلاب في النون الساكنة

    • (فَكَانَتْ هَبَاءً مُنْبَثًّا) (وَالصَّاحِبِ بِالْجَنبِ)
    • (وَأَمَّا مَنْ بَخِلَ وَاسْتَغْنَى) جاءت الباء بعد النون الساكنة.
    • {وَلِيَكُونًا مِنَ الصَّاغِرِينَ} 
    • {لَنَسْفَعًا بِالنَّاصِيَةِ} 
    • النون هنا هي ليست نوناً أصلية، بل هي نون التوكيد الخفيفة يلحق حكمها بالنّون الأصلية، وقد رُسمت في المصحف تنويناً.
    •  فهي إذن نون ساكنة شبيهة بالتنوين.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.

     



مقالات ذات صلة

Flag Counter