مثال على صفات عمر بن الخطاب

  • مثال على صفات عمر بن الخطاب
    • من هو عمر بن الخطاب ؟


    • نسبه ولقبه

    • هو عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى بن رياح بن عبد الله بن قرط بن رزاح بن عدي بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر (وهو قريش) بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، العدوي القرشي.
    • يُنسب إلى بني عديّ، وهم قبيلة عدنانية من بطون قريش العشرة.
    • ولقب بالفاروق لأن الله فرّق به بين الكفر والإيمان.
    • صفات عمر بن الخطاب الخُلقية والخَلقية


    • كان عمر بن الخطاب ضخماً طويلاً أصلع الرّأس، كثيف اللّحية، عريض الكتفين، قويّ البُنية.
    • وفي عينيه حَوَرٌ، وفي لحيته صُفرةٌ، وفي عينيه حُمرة.
    • يميل إلى السُّمرة في لون بشرته، وفي رواية أنه كان أبيض اللّون واسمرّ عام الرّمادة من شدّة ما أصابه من التّعب والجهد تحت أشعة الشّمس وهو يتفقّد أحوال الرَّعية.
    • وكان في وجهه خطّان من أثر الدّموع، فقد كان يبكي عند الكعبة، فالتفت إليه رسول الله وقال له: «ههنا تُسكَبُ العَبَرات».
    • وقد كان الصّحابة يسمعون صوت بكائه وهو يتلو الآيات.
    • أخلاق عمر بن الخطاب
    • كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه زاهداً في الدّنيا مقبلاً على ما عند الله حتى قال عنه عثمان رضي الله عنه: يرحم الله عمراً، من يطيق ما كان يطيق عمر؟!!.
    • وكان له هيبة رضي الله عنه
    • يقول  ابن عبّاس: (مَكَثْتُ سنة أريد أنْ أسأل عمر بن الخطَّاب عن آيةٍ، فما أستطيع أنْ أسأَلَهُ هَيْبَةً له).
    • تواضع عمر بن الخطاب


    • كان  عمر بن الخطاب رضي الله عنه  متواضعاً أمام خالقه وبين رعيّته، على الرغم ما كان له من الهيبة وما كان تحت حكمه من بلادٍ.
    •  فقد كان ينام في المسجد ويتجوّل بين رعيّته دون أن يكون له جيشٌ يحرسه.
    • لمّا دخل عليه الهُرمُزان؛ رآه ممدّداً في المسجد دون حرس، فقال: هذا والله الملك الهنيء.
    • لمّا دخل عليه وفدٌ خاضعون لحكمه أحسّ بالعزّة في نفسه، فأراد أن يمحوها فخرج حاملاً الماء على ظهره.
    • شبّهه رسول الله بنبيّ الله نوحٍ -عليه السّلام- لشدَّته في أمر الله..
    • عن أبي هريرة -رضي الله عنه-: (بَيْنَا نَحْنُ عِنْدَ رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، إذْ قالَ: بيْنَا أَنَا نَائِمٌ رَأَيْتُنِي في الجَنَّةِ، فَإِذَا امْرَأَةٌ تَتَوَضَّأُ إلى جَانِبِ قَصْرٍ فَقُلتُ: لِمَن هذا القَصْرُ؟ فَقالوا: لِعُمَرَ بنِ الخَطَّابِ فَذَكَرْتُ غَيْرَتَهُ فَوَلَّيْتُ مُدْبِرًا، فَبَكَى عُمَرُ وقالَ: أَعَلَيْكَ أَغَارُ يا رَسولَ اللَّهِ).
    • زوجات عمر بن الخطاب


    • تزوّج -رضي الله عنه- سبع نساء في الجاهليّة والإسلام:
    • زينب بنت مظعون
    • مليكة بنت جرول ولكنّه طلّقها
    • قُريبة بنت أبي أُميّة المخزوميّ ثُمّ طلّقها
    • أُم حكيم بنت الحارث بن هشام، ثُمّ طلّقها، وقيل لم يُطلّقها
    • جميلة بنت عاصم
    • عاتكة بنت زيد
    • أُم كلثوم بنت علي بن أبي طالب -رضي الله عنهما
    • أولاد عمر بن الخطاب


    • كان لعمر بن الخطاب تسعةٌ من الأبناء الذّكور، وهم:
    • عبد الله؛ الفقية والمحدث، وعُبيد الله وعاصم وزيد الأكبر وزيد الأصغر وعبد الرحمن الأكبر وعياض وأبو شحمة عبد الرحمن الأوسط، عبد الرحمن الأصغر.
    • ومن الإناث سبعة، وهنّ: حفصة؛ أم المؤمنين ورُقيّة وفاطمة وعائشة وصفيّة وجميلة وزينب.
    • قد يهمّك أن تقرأ أيضاً:
      - قصة إسلام عمر بن الخطاب
      - مثال على صفات عمر بن الخطاب
      - مثال على غزوات عمر بن الخطاب
      - أقوال عمر بن الخطاب
      - قصة إسلام عمر بن الخطاب رضي الله عنه
      - تطبيق قواعد الشورى أيام الفاروق عمر

    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أورو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


مقالات ذات صلة

Flag Counter