مثال على حقوق المسنين في الإسلام

  • مثال على حقوق المسنين في الإسلام
    •  
    • تعريف المسن

    • المسن: هو من كبرت سنه، وضعفت قواه الجسمية والذهنية، ويطلق عليه "شـيخ "، ويظهـر عليه الشيب في الغالب؛ فإن زاد في الكبر، أطلق عليه "هرم" أو " كهل"
    • لقد جاء دين الإسلام بخُلُقِ البر والإحسان للشيوخ وكبار السن، ورعاية حقوقهم، وتعاهُدِهم، وعدَّ هذا الأمر من أعظم أسباب التكافل الاجتماعي ومن جليل أعمال البر والصلة؛  ذلك أنه عندما يتقدم العمر ويهن العظم ويشتعل الرأس شيبًا - يحتاج الكبير إلى رعاية خاصة، واحترام وتبجيل، وحسن صحبة بالمعروف؛ فعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: ((جاء شيخ يريد النبي صلى الله عليه وسلم، فأبطأ القوم عنه أن يوسعوا له، فقال صلى الله عليه وسلم: ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر كبيرنا))
    • فضل كبار السن

    • تضافرت الأحاديثُ الواردة عن الرسول صلى الله عليه وسلم بأن الخير مع الأكابر، والبركة مع كبار السن، وأن المؤمن لا يزاد في عمره إلا كان خيرًا له، إضافة إلى أن المسن المؤمن له مكانة خاصة، تتمثل في التجاوز عن سيئاته، وشفاعته لأهل بيته؛ فلقد روى أبو هريرة رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لا يتمنى أحدُكم الموتَ، ولا يدعو به من قبل أن يأتيه، إنه إذا مات أحدكم انقطع عمله، وإنه لا يزيد المؤمنَ عمرُه إلا خيرًا)
    • عن أبي هريرة رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((خيارُكم أطولكم أعمارًا، وأحسنكم أعمالًا))
    • حقوق المسنين

    • حقوق المسنين كثيرة نذكر منها:
    • حق المسن في الكرامة والتوقير

    • قال صلى الله عليه وسلم " إن من إجـلال االله تعـالى إكـرام ذي الشـيبة"
    • ومن مظاهر الاحترام والتوقير للمسن: القيام من الصغير للكبير لدى دخوله ولاسـيما إذا كـان
    • عالماً أو فقيهاً أو حافظاً للقرآن، وعدم الكلام في المجلس إلا بإذنه، وإجـلاس الكبيـر فـي صـدر
    • المجلس ممن هم أصغر منه، ومخاطبته بأدب وتلطف واحترام.
    • من حق المسن العمل ما دام قادراً عليه

    • من حق المسن أن يمكن من الكسب الحلال ما دام يستطيع العمل
    • لأننا إذا عاملنا كبار السن بهذه الروح الطيبة والمشاركة الفاعلة، فإننا نكسب مـن خبراتهم، ونحميهم من الاسترخاء والكسل الذي يؤدي عـادة إلـى كثـرة الهمـوم والأمراض وضعف الجسم، كما نسهم بهذه المشاركة في ملء الفـراغ لـديهم.
    • حق المسن في الرعاية الأسرية

    • وقد أوصى االله سبحانه وتعالى بالوالدين خيراً، وأمر ببرهما، وجعل الإحسان إليهما قرين عبادتـه، قـال تعالى: (وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً..)
    •  حق المسن في الرعاية الصحية

    • دعا الإٍسلام إلى التداوي من الأمراض التي تصيب الإنسان، وكثيراً ما يصاب المسن بأكثر مـن مرض
    • فراعى الإسلام حالة المسنين فخفف عليهم في العبادات: في الصلاة، إن عجز المسـن عـن
    • أدائها بصورتها الكاملة وشرع له أن يؤديها حسب استطاعته؛ فيمكنه أن يجلس ويصلي دون قيام
    • قال الرسول صلى الله عليه وسلم لعمران بن حصين رضي االله عنه:" صل قائماً؛ فإن لم تستطع فقاعداً؛ فإن لم تستطع فعلى جنب"
    • إن رعاية المسنين في الإسلام نموذج أمثل للتكافل الاجتماعي؛ فقِيَمُنا قيمٌ إسلامية أصيلة، ترحم الضعيف والصغير، وتوقر الكبير.
    • https://www.youtube.com/watch?v=cDv4VAyi-9A
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


مقالات ذات صلة

Flag Counter