ما هي قصة أصحاب الرس؟

  • ما هي قصة أصحاب الرس؟
    • برغم من أن الله تعالى أرسل للناس أنبياء يدعون للحق والخير يردونهم عن الضلالة التي كانوا يعيشون فيها
    • إلا أن البعض أصر على كفره واتباعه الشيطان ، وقد ذكر القرآن الكريم امثلة على ذلك منهم قوم عاد وثمود وغيرهم.
    • قصة أصحاب الرس:
    • في الرواية الأولى:
    •  - أصحاب الرس هم قوم عاشوا في مكان يدعى حضور
    • - أرسل لهم الله نبياً حنظلة بن صفوان عليه السلام، يدعوهم لعبادة الله وحده وللخير والعدل.
    • - لكنهم لم يصدوقوا ما جاء به، وعادوه وفي النهاية قاموا بقتله، وذلك برميه في البئر.
    • - قام عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح وهو من الرس بنزول في الأحقاف.
    • - وبعد أن أهلك الله أصحاب الرس انتشروا في اليمن.
    • - جاء بعد ذلك ، جيرون وهو ابن سعد بن عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح إلى دمشق.
    • - قام ببناء مدينة اسمها جيرون، وهي إرم ذات العماد.
    • - بعدها أرسل الله -عزّ وجلّ نبيه هود إلى عاد وهم أولاد عاد في الأحقاف فكذبوه فأهلكهم الله عزّ وجلّ وهنا يتبين لنا أن أصحاب الرس قبل عاد بزمن طويل.
    • في رواية أخرى:
    • - تقول الرس هو بئرٌ يقع في أذربيجان وأن أصحاب الرس هم قومٌ كان لهم ملكٌ صالح، يحبونه كثيراً
    • - حزن قومه عليه حين مات حزناً شديداً، ، وبعد فترة ظهر لهم بهيئة شيطان وأخبرهم أنه لم يمت.
    • - أمرهم بعبادته فصدّقه أكثر الناس، ومن ثم أرسل الله النبي حنظلة ليرشدهم إلى طريق الصواب، وينهاهم عن عبادته ويدعوهم لعبادة الله وحده.
    • - فما كان منهم إلا أن ألقوا به في ذاك الئر، فجفت ماءه وأصابهم العطش وأرضهم وصارت قاحلة.
    • - سكنت الجن البئر وأصبح لا يُسمع فيها إلّا عزيف الجن وزئير الأسود.
    • - كل هذا يدعونا لتأمل وأخذ العبرة ، فكل من عادى وحارب الله بأنبيائه ، وحاول أن يأذيهم ، لم يتركك الله إلا وعاقبه بعقاب كبير.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


مقالات ذات صلة

Flag Counter