مثال على نشأة وبداية الربيع العربي

  • مثال على نشأة وبداية الربيع العربي
    • - الربيع العربي هو إصطلاح كثر استخدامه في وسائل الإعلام منذ بداية عام 2011 ميلادياً، وهو يعني الاحتجاجات والثورات السلمية التي قامت ضد الفساد والجهل والاستبداد والظلم، واندلعت هذه الثورات حتى تنادي بإسقاط النظام القائم.
    • - انطلقت هذه الثورات بعد أن أشعلتها نار المواطن التونسي شهيد الكرامة وهو محمد البو عزيزي فى تونس والتي أسقطت رئيسها زين العابدين بن علي، ثم قامت في جمهورية مصر العربية والتي أدت الى إسقاط رئيسها الرئيس محمد حسني مبارك، قم قام الليبيون بإسقاط نظام معمر القذافي في ليبيا.
    • - قم قامت ثورات أخرى في سوريا والبحرين واليمن وغيرهم من البلاد. 
    • - سارت كافة ثورات الربيع العربي في الاتجاه الراديكالي الشمولي من أجل إصلاح الواقع الاجتماعي القائم، وهو الذي تدعو إليه الحركة الإسلامية للإصلاح. 
    • - نشأة بداية الربيع العربي:
    • 1. فى نهاية عام 2010 ومع بداية عام 2011 ميلادياً؛ بدأت موجة كبيرة من الإحتجاجات والثورات في مختلف أنحاء العالم العربي.
    • 2. كانت بداية الربيع العربي في تونس بسبب الشهيد محمد البو عزيزي والتي خرجت من تونس الى كافة أنحاء الوطن العربي، حيث أنه كان السبب في بداية الإحتجاجات والثورات في باقي الدول العربية.
    • 3. أدى الركود الإقتصادي في الوطن العربي وسوء المعيشة الى نشوب هذه الثورات والإحتجاجات، بالإضافة الى سوء الأحوال السياسية في البلاد العربية.
    • 4. انتشرت هذه الإحتجاجات والثورات في الدول العربية بشكل كبير، كما انها أدت الى حدوث بعض المعارك والمشاجرات بين قوات الأمن والمتظاهرين.
    • 5. في بعض البلاد العربية وصلت المعارك والمشاجرات بين المتظاهرين ورجال الأمن الى وقوع العديد من القتلى سواء من المدنين أو من رجال الأمن.
    • 6. أدت هذه الإحتجاجات الى تنحي عدد من الرؤساء فيالبلاد العربية بالإَضافة الى حدوث بعض الأزمات السياسية في لبنان عقب تعيين الرئيس الجديد نجيب ميقاتي.
    • 7. في بلاد الخليج العربي؛ ظل هناك ركود لكنها لم تكترث بشكل كبير بتلك المظاهرات التي تعم البلاد العربية المجاورة لها.
    • - أسباب ونتائج ثورات الربيع العربي:
    • 1. قامت هذه الاحتجاجات والثورات في عدد من البلدان العربية بسبب الكثير من التغييرات السياسية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية.
    • 2. كانت هذه الاحتجاجات والثورات ذات أثر كبير ونتائج كبيرة على البلاد العربية، فهي ساعدت على إعادة السلطات والنفوذ داخل البلاد العربية بالإضافة الى أنها ساعدت علىالقضاء على الإستبداد والظلم من النظام الحاكم.
    • 3. عانت عدد من البلاد العربية من التأخر الإقتصادي حيث أنها تعتمد على السياحة ووارادات النفط  بالإضافة الى أنها تعتمد على المعونات الخارجية.
    • 4. من الأسباب الأساسية لنشوب هذه الإحتجاجات والثورات الإستبداد السياسي، ووجود النظم التسلطية.
    • 5. تعتبر عملية الإصلاح والتعديلات السياسية هي من الخطوات الهامة والأساسية التي يجب أن تحدث وليس هي مجرد رغبة، حيث أن معظم السلطات والأوضاع السساسية في البلاد العربية لا تُناسب الزمن المعاصر الحالي.
    • 6. نجحت ثورات الربيع العربي في إسقاط الكثير من الأنظمة السياسية في بعض البلدان العربية مثل جمهورية مصر العربية حيث تم إسقاط نظام الرئيس محمد حسني مبارك وفي سوريا وفي تونس واليمن، وقد أدى هذا الوضع الى خلق علاقات جديدة في البلاد.
    • - وفي النهاية:
    • - علينا ألا نغفل رأي البعض حول ثورات الربيع العربي؛ فالبعض يرى أن تلك الثورات كانت بمثابة مؤامرة كبيرة لتدمير الدول العربية وتفتيتها وتدمير اقتصادها.
    • - بينما يرى آخرون أنها كانت بمثابة حركة إصلاح حقيقي وتغيير شامل في كافة أنظمة الدولة على مستوى جميع المجالات.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter