أسرار حضارة إيبلا

  • أسرار حضارة إيبلا
    • في الوقت الذي كان فيه بحث علماء الآثار والتاريخ يتركز حول بلاد النيل والرافدين، بقيت سوريا بعيدة عن تلك الأبحاث إلى أن زارها  فريق من علماء الآثار الإيطاليين بقيادة العالم "باولو ماتيا" حيث اكتشف الفريق عام 1964م وجود حضارة رائعة في منطقة تل مرديخ شمال سوريا هي "حضارة إيبلا".
    • تاريخها:
    • - امتدت حضارة إيبلا في ذروة نفوذها بين عامي 2240 – 2600 ق.م في شمال سوريا ولبنان وأجزاء من بلاد ما بين النهرين.
    • - عرفت حضارة إيبلا الحكم من قبل مجلس الشيوخ والتجار برئاسة عدد من الملوك المنتخبين.
    • - ضمت إيبلا  17 مدينةً إضافة لتحالفاتٍ قامت بها مع العديد من المدن مثل مدينة "خمازي" التي كانت تابعة لحضارة عيلام.
    • - تم بناء مدينة إيبلا  ضمن سور يحتوي على 4 بوابات ضخمة.
    • حقائق عن إيبلا:
    • - اسم إيبلا في اللغة العربيّة يعني الحجر الكلسي، وسميت بهذا الاسم نسبة إلى طبيعة الأحجار الكلسية فيها.
    • - تعد اللغة الإيبلايتية اللغة الرسمية في إيبلا ويعود تاريخها إلى الربع الثالث من الألفية الثالثة قبل الميلاد حيث تم اكتشافها على الألواح المسمارية التي اكتُشفت في تل مرديخ.
    • -  بلغ عدد سكان إيبلا نحو 30000 شخص.
    • - كان يحكم إيبلا نظام علماني حيث انفصلت السلطة الدينية عن السلطة المدنية.
    • - اعتمد اقتصاد إيبلا بشكل رئيسيٍ على المزروعات إضافة إلى تربية الماشية والأغنام والماعز.
    • - اشتهرت المنطقة بالأخشاب والفضة مما شجع الصناعات اليدوية.
    • - عام 2700 قبل الميلاد بدأت حضارة إيبلا في النمو في المدينة التي تم اكتشافها بها.
    • -  عام 2240 قبل الميلاد قام الملك الاكادي نارام سين بمهاجمة مدينة إيبلا وحرق المدينة مما أدى إلى انهيار الحضارة وضعف نفوذها وخسارة ثروتها.
    • - عام 1850 قبل الميلاد تم إعادة بناء المدينة من قبل العموريين لكنها لم تكن بنفس النفوذ الذي كانت به سابقاً.
    • - عام 1975 ميلادي تم العثور على عددٍ كبيرٍ من الألواح المسمارية وأجزاءٍ من أرشيف المدينة.
    •  أهم الاكتشافات في إيبلا:
    • - (القصر الملكي) وهو يعتبر من أهم المكتشفات، ويعود تاريخه إلى العصر البرونزي القديم في الفترة ما بين 2400 و2300 قبل الميلاد، حيث كان يضمّ مركزاً إدارياً وساحة واسعة مخصّصة للتبادل بين القوافل التجارية.
    • - (مكتبة القصر الملكي) التي كانت تضم آلاف الرقم الطينية التي حفظتها النيران عندما أحرقها الملك الاكادي نارام سين، وهي ذات أرشيف منظّم ومنسق بشكل جيد، وقد بلغ عدد الرقم الموجودة فيها نحو سبعة عشر ألف وخمسمئة رقيم وكسرة طينية مكتوبة باللغة الإيبلائية.
    • - تم الكشف عن عدة قصور ملكية ومعابد ومقابر وأجزاء من السور الذي يحيط بالمدينة ولا يزال الموقع يحتاج للكثير من أعمال التنقيب التي ربما تكشف عن أسرار اخرى مجهولة.
    • - اكتُشفت في إيبلا قصيدة تعود إلى عام 2400 قبل الميلاد وهي أقدم من قصيدة بلاد الرافدين التي تعود إلى عام 2200 قبل الميلاد.
    • * قبل اكتشاف ايبلا كان يسود الظن بأن أهم الحضارات في الألف الثالث قبل الميلاد هي حضارات ما بين النهرين وحضارة وادي النيل، ثم ما لبثت تلك النظرية أن تبدلت بعد اكتشاف حضارة إيبلا وارتباطها الوثيق مع مراكز الحضارات وخاصة الحضارة الفرعونية، وقد رُشِّح موقع إيبلا عام 1999م  ليكون على لائحة التراث العالمي.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter