مثال على الاستعارة التمثيلية

  • مثال على الاستعارة التمثيلية
    • لغتنا العربية كنز لايفنى فهي صلة الوصل بين الأمم والشعوب والحضارات ، وهي لغة الضاد ولغة القرآن الكريم ، لغتنا العربية هي جسر للتواصل بين مختلف الأمم وهي لغة الروعة والدقة والجمال ، تتنوع لغتنا العربية بعذوبة ألفاظها وسهولة مفرداتها وجمال معانيها فهي أجمل لغات العالم وأروعها جمالاً وتعبيراً ، منها المشتقات والمرفوعات والمنصوبات والمجرورات ، تتناغم جملها لتعطينا أجمل المعاني وأحلاها تعبيرا وشكلا وأداء ، يحبها كل من يقرأها ويفتن بها كل من سمعها فهي لغة خالدة على مر العصور والأزمنة ، فلا لغة تضاهي جمالها وحسن مفرداتها الرائعة . 
    •  سنتعرف اليوم عن الاستعارة التمثيلية في اللغة العربية . 
    • - ما هي الاستعارة التمثيلية؟ 


    • هي قول مأثور ( حكمة أو مثل ) يمثل حالة ما ويستشهد به في الحالات المشابهة ، فهي تركيب في غير ما وضع له لعلاقة المشابهة مع قرينة مانعة من إرادة معناه الأصلي
    • - أمثلة عن الاستعارة التمثيلية: 


    • - فرخ البط عوام 
    • يقال في معرض الحديث عن ولد شابه أباه في أعماله 
    • فعندما نشارك في مجلس ويتناول الحديث شاباً ضاهى أباه نجاحا فقد تدفع المناسبة أحدنا أن يقول : فرخ البط عوام 
    • لو أراد المتحدث أن يخبرنا أن صغير البط قادر على العوم لما كان لقوله محل ولكنه قصد إلى غير ذلك : فعندما ذكرت حالة الشاب الذي شابه أباه خطرت على بال المتحدث حالة فرخ البط الذي يعوم بطبيعته وغريزته لأن الحالتين تتشابهان ، والغاية من هذا إظهار أن أمر الشاب لا يدعو إلى العجب فمن شابه أباه ما ظلم  . 
    • ولكن هذا المتحدث لم يعقد المشابهة بين الطرفين ( حالة الشاب وحالة الفرخ ) ليأتي بتشبيه تمثيل بل حذف الطرف الأول
    • ( المشبه ) وهو حالة الشاب واكتفى بذكر الطرف الثاني
    •  ( المشبه به ) وهو حالة الفرخ فكان قوله من باب الاستعارة وبما أنها استعارة الجامع فيها حالة لا صفة ويتمثل بها فوق هذا في المناسبات سميت استعارة تمثيلية .
    • - يدس السم في الدسم 
    • هذا مثل يطلق في وصف من يظهر الخير ويبطن الشر ولقد حذف منه المشبه لأن تقدير الكلام : من يظهر الخير ويبطن الشر كمن يدس السم في الدسم والمشبه ( من يظهر الخير ويبطن الشر ) محذوف أما المشبه به فهو موجود فكان قوله من باب الاستعارة وبما أنها استعارة الجامع فيها حالة لا صفة ويتمثل بها سميت استعارة تمثيلية
    • - قول الشاعر الكميت: 
    • فيا موقداً ناراً لغيرك ضوؤها    ويا حاطباً في غير حبلك تحطب
    •  فالشاعر هنا شبه المقاتلين بمن يشعل ناراً ليضيء درب غيره وتبقى دربه مظلمة أو بمن يحتطب لينفع غيره بما يحتطب فهنا حذف المشبه وذكر المشبه به من باب الاستعارة وبما أنها استعارة الجامع فيها حالة لا صفة ويتمثل بها سميت استعارة تمثيلية
    • - وكما في المثل ( قطعت جهيزة قول كل خطيب ) 
    • وأصل المثل أن قوماً اجتمعوا يتشاورون في قضية الثار لأحد قتلاهم وبينما هم يتشاورون جاءت فتاة اسمها جهيزة وأخبرتهم أن القاتل قد قتل فقال أحد المتحاورين: قطعت جهيزة قول كل خطيب، فهو مثل يتمثل به في كل موطن يؤتى فيه بالقول للفصل فالمشبه والمشبه به صورة منتزعة من متعدد . 
    • إلى هنا نكون قد وافيناكم بشرح مفصل عن الاستعارة التمثيلية في اللغة العربية أتمنى أن تكونوا قد استفدتم من هذه المعلومات اللغوية.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


مقالات ذات صلة

Flag Counter