مثال على أنواع النقد الأدبي الحديث عند العرب

  • مثال على أنواع النقد الأدبي الحديث عند العرب
    • - أنواع النقد الأدبي الحديث عند العرب:
    • - النقد الأدبي:
    • - هو دراسة العمل الأدبي بعين موضوعية مجردة تبحث عن مكامن الجمال في العمل والقبح فيه على حد سواء..
    • - إذ تقوم هذه الدراسة على تحليل العمل وبيان أسباب كتابته وصدق فحواه، ومن ثم مقارنته بغيره ممن يشبهه من أعمال ، وصولا الى إعطاءه القيمة الأدبية التي يستحقها.
    • - الناقد:
    • - وهو الشخص الذي يقوم بتلك الدراسة فيميز بين الجيد والرديء بالغوص في بواطن النص الادبي واخبارنا بجودته أو قبحه.
    • **النقد العربي الحديث في القرن العشرين: 
    • - سعى الأدب العربي لبناء نفسه وذلك بتوجه النقاد والدارسين الى الشعر، في إطاره العام، فلم يتوجه الناقد لدراسة النص الشعري باستقلالية وبحد ذاته ، بل قام بدراسة ما يخدم نظرته الكلية للشعر.
    • - والكاتب طه حسين هو الوحيد في فترة نهاية العشرينيات الذي تجرأ بشكل فعال في تحليل ودراسة النص الأدبي. 
    • - وظهر أيضا الناقد مارون عبود، الذي اخذ من المكانة في لبنان كما طه حسين في مصر. 
    • لم يكن لينتهي القرن العشرين حتى أخذت المناهج النقدية بتعدد، رغم ان اكثرها غلب عليه مصطلح“النقد التأثيري“ كما هو عند:طه حسين وميخائيل نعيمة ومارون عبود. 
    • - أنواع النقد العربي الحديث: 
    • - النقد الصحفي .
    • - النقد الجامعي.
    • - نقد رجال الأدب.
    • - النقد الصحفي: 
    • - هو ذاك النقد الذي يكتب في الصحف والمجلات، فقد وجد النقد له بيتا في المجلات الفكرية المنتشرة في أرجاء العالم العربي.
    • - منها:مجلة الرسالة، ومجلة العرفان، ومجلة المقتطف، ومجلة لغة العرب.
    • - كلها كانت في عصر النهضة الذي ترافق وجوده بعدد من النقاد  أمثال: المازني 1949م، وعبد الرحمن شكري 1958م، والعقاد1964م وغيرهم. 
    • - ولهذا النوع من النقد مستويات عدة منهم من يكون فيه مبتدأ ولم يتمكن بعد من عملية النقد وإخراجها كما يجب أن تكون.
    • - ومنهم من كان من النقاد الكبار المتمكنين، ومنهم من يتأرجح ما بين المتخصصين وغير المتخصصين .
    • - كما ظهرت في العقود الأخيرة في الصحف والمجلات مثل الآداب، والأديب، وربما مجلات خصصت بالنقد، والشعر والقصة تعالج الموضوعات بنقد منهجي واضح المعالم. 
    • - من صفاته الانفعالية، قلة التحليل، وإصدار أحكام غير ناضجة، و متحيزة.
    • - وهو كانقد لا ينتظم منهجاً، ولا يستند أو يخلص إلى نظرية معينة، ولا يهدف إلى التزام قضايا معينة. 
    • - النقد الجامعي: 
    • - هو ذلك النقد الذي يصدر عن أهل اختصاص وهم الأساتذة المتخصصين من خلال محاضراتهم أو مذكراتهم أو كتبهم.
    • - وكان الدكتور طه حسين، والدكتور زكي مبارك، والدكتور محمد مهدي البصير، وغيرهم ينتهجون هذا النوع من النقد.
    • - ثم تلاهم جيل من الأساتذة النقاد مثل الدكتور محمد مندور، والدكتور علي جواد الطاهر، والدكتور عبد القادر القط وغيرهم كثيرون ساروا على هدي الرواد. 
    • - تميز النقد الجمعي بالعمق و التأثر بالمدارس الغربية
    • - وتميز نقد هؤلاء الجامعيين بالتأني،والعمق والتأثر بالمدارس النقدية على وفق نظريات نقدية سادت في الغرب وتأثر بها هؤلاء خلال دراستهم في جامعات الغرب. 
    • - نقد رجال الأدب: 
    • - وهو أفضل أنواع النقد يسمى بالنقد بالبصير. 
    • - لأن مصدره أدباء وشعراء، ومؤلفون، وبفضل نقدهم تتميز المذاهب والاتجاهات، والمدارس الأدبية والنقدية العربية الحديثة، وهم كثيرون منهم: 
    • جبران خليل جبران، وميخائيل نعيمة، والمازني، والرافعي، والعقاد، وعبد الرحمن شكري، والرصافي. 
    • - نقد النقاد: 
    • - أوما يسمى بنقد المختصين وهم نخبة النقاد ، اختصوا فيه وأبدعوا ، ولهم مؤلفات فيه نقدهم علمياً يجري وفق نظريات كانوا قد استمدوا أغلبها من المدارس الغربية وهم كثيرون منهم: 
    • - الدكتور طه حسين، والدكتور زكي مبارك، والدكتور محمد مندور والدكتور عبد القادر القط، والدكتور محمد مهدي البصير. 
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


مقالات ذات صلة

Flag Counter