مثال على خطوات تصميم الاستبيان

  • مثال على خطوات تصميم الاستبيان
    • أولاً-مقدمة:


    • تعتبر عملية جمع البيانات من الخطوات الأساسية لدراسة أي مشكلة أو ظاهرة معينة سواء إجتماعية أو إقتصادية أو فنية إرشادية ، حيث تتوقف دقة نتائج الدراسة على مدى الدقة في جمع بياناتها ، وهناك عدة طرق لجمع البيانات منها ( الإحصائيات والمعلومات المتوفرة ، والملاحظة أو المراقبة ، وإستمارة البحث أو الإستبيان ) وسوف نتناول الأخيرة بشيء من التفصيل ، ويتم تنفيذ الاستبيان بموجب استمارة خاصة .
    • ثانياً-تعريف الاستبيان:


    • مجموعة الأسئلة المنتقاة أو المصممة بطريقة خاصة تستهدف بالدرجة الاولى الحصول على معلومات يراها الباحث ضرورية لدراسته أو بحثه ، بحيث تفيد الإجابة عن تلك الأسئلة بتكامل الدراسة أو البحث.
    • ثالثاً:الاستبيان الجيد:


    • ١-الصدق:يجب على الاستبيان أن تقيس ما يود قياسه فعلاً.
    • ٢-الثبات:أي لو أعيد جمع البيانات بنفس الطريقة وتحت نفس الظروف فإن الإجابات لا تتغير.
    • رابعاً-خطوات تصميم وجمع الاستبيان:


    • ١-تحديد المشكلات والأهداف: إن عملية تحديد المشكلة تعتبر من الخطوات الأساسية في تصميم الاستمارة وبعد تحديد المشكلة بدقة يتم تحديد الهدف العام للدراسة ثم الأهداف الفرعية.
    • ٢-ترجمة الأهداف إلى عوامل ومتغيرات دراسية: في ضوء أهداف الدراسة يتم تحديد العوامل التي يجب جمع المعلومات عنها.
    • ٣-كتابة الأسئلة: عند صياغة الأسئلة يجب مراعاة ما يلي:
    • أ-إرتباط الأسئلة بموضوع الدراسة فقط.
    • ب-يجب أن تكون الأسئلة واضحة للأقل ذكاءً.
    • ج-يجب أن يحتوي السؤال على فكرة واحدة فقط.
    • د-أن يكون حجم الفراغ المتروك للإجابة كافياً.
    • ه-أن تكتب الأسئلة باللهجة المحلية.
    • و-أن تكون الأسئلة متكاملة مع بعضها البعض في تحقيق أهداف الدراسة.
    • ز-أن يراعي المدة الزمنية الكافية لكتابة الإجابات على الاستمارة.
    • ح-أن تتضمن بعض الأسئلة أكثر من معنى لتفيد في الكشف عن صدق الإجابات من المستهدفين من الاستمارة.
    • ٤-إجراء الإختبار الأولي لاستمارة الاستبيان: بعد الانتهاء من صياغة أسئلة الاستبيان يتم اختباره على عدد من المبحوثين خارج نطاق العينة المدروسة ثم يتم العمل على تعديلها إذا تطلب الأمر ذلك.
    • ٥-اختيار العينة: هناك العديد من طرق اختيار العينة وهذا يتعلق بموضوع الدراسة أو البحث مثل ( العينة المنتظمة والعينة العشوائية وغيرها من الطرق المستخدمة ) إلا أن أكثر الطرق شيوعاً والمفضلة في الدراسات الاجتماعية والإرشادية هي العينة العشوائية ويعود السبب في ذلك إلى أن هذه الطريقة تعطي فرص متكافئة لأفراد المجتمع للظهور في عينة الدراسة.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.

     



أحدث المقالات

مقالات ذات صلة

Flag Counter