أفضل روايات الكاتب أيمن العتوم

  • أفضل روايات الكاتب أيمن العتوم
    • - يعد الروائي الأردني أيمن العتوم من أفضل الروائيين العرب الذين برعوا في نقل المشاعر من خلال أبطال رواياتهم، فكلما قرأت لهذا الكاتب المبدع شعرت بكل تلك الحروف والعواطف الكثيرة، فمن سجن يسمعون حسيسها ومع صوت الحبس والتعذيب والقتل إلى حديث الجنود وهتافات المتظاهرين، فذائقة الموت ورسائل واثق المفعمة بالحب، إلى بتول في كلمة الله تثبت حتى الرمق الأخير على الإسلام، كثيرة هي روايات أيمن العتوم، وجميعها جميلة.
    • - نستعرض في هذا المقال أفضل روايات الروائي أيمن العتوم.
    • - رواية " يسمعون حسيسها" تعتبر من أبرز الروايات التي تتناول موضوع أدب السجون الذي تناولته العديد من الروايات مثل رواية يا صاحبي السجن للكاتب نفسه ورواية القوقعة والسجينة وغيرها من الروايات، برزت هذه الرواية من بين جميع الروايات.
    • - تتكون الرواية من 366 بعدد صفحات متوسط نوعًا ما، أحداث الرواية واقعية وحقيقة وهذا ما منحها طابع قوي وحزين في نفس الوقت تتكلم الرواية عن معايشات سجين حقيقي في سجن تدمر وهو شاب طبيب متزوج تم اعتقاله ليقضي ١٧ سنة في سجن تدمر، الرواية سوداء بكل أبعادها، مليئة بالجنون والرعب والهذيان وتفاصيل التعذيب التي تقود مخيلتك إلى أبعاد موجعة.
    • -  أحداثها وتفاصيلها مأساوية جدًا ومن الممكن أن تشعرك بالحزن والرعب في آن واحد، ستقرأ في سطور هذه الرواية نوع جديد من البشر نوع " وحشي" جدًا نوع لا تستطيع تخيله،  ستعيش آيات الصبر والسلوان والثبات مع كل شهيد وكل موقف يسطر بطولة من عانوا في السجون وتدثروا بالثبات في برد الزنزانة المظلمة ! تفاصيل الرواية كثيرة ومؤلمة .
    • - لغة الرواية راقية، متقنة وبديعة، تأخذك إلى عوالم أخرى وسحر مختلف في اللغة والشعور والعاطفة السرد لطيف والاستطراد موجود لكن عنصر الملل فيه قليل جدًا. 
    • - تتحدث الرواية عن الفتاة " بتول" التي جاءت من عائلة مسيحية، أمها مريم التي وهبت نفسها للرب ووالدها وهيب ولديها أخوتها وائل وسلوى، تبدأ عقدة الرواية بعد ذهاب بتول للمدينة ودخولها للجامعة، حيث تضطر للسكن خارج منزلها، أثناء هذه الفترة تقابل بتول زميلها صالح الشاب المسلم.
    • - تنشأ علاقة وطيدة بين بتول وصالح يتخللها الكثير من الحوارات حول الأديان، وقد كان لحوارات بتول مع زميلها الملحد مراد الأثر الواضح لتحولها عن المسيحية ودخولها للإسلام، وقد كانت نهاية الثلاث مأساوية؛ فبتول قد عذبتها الكنيسة بأبشع الوسائل قبل أن يقتلها والدها بطريقة بشعة بسبب اختيارها، وهو الذي لطالما كانت بتول أحب شيء إليه، وصالح خطفته جماعة من الغلاة، فقد هال البعض أن تتحول بتول عن دينهم كما كان الغُلاة ينقمون منه ما يعتقدونه ليناً وإعطاءاً للدنية من الدّين؛ فاجتمع عليه النقيضان اللذان اتفقا على دمه، وأما مراد فقد قتلته جماعة من الغلاة حرْقاً.
    • - تقع رواية حديث الجنود في 63 فصل و470 صفحة، حيث تتحدث الرواية عن الأحداث لجامعة اليرموك عام 1986 حيث اقتحمت قوات الأمن جامعة اليرموك لفض المظاهرات والاحتجاجات الطلابية.
    • - سلط الكاتب في روايته الضوء على أسباب تلك الاحتجاجات ومآلاتها في ظل الأحكام العرفية التي كانت مطبقة في الأردن في ذلك الوقت. ووضح الكاتب دور تيارت القوى اليسارية وتيار الإخوان المسلمين في القضية
    • - بسبب قرار منع الرواية من النشر، حققت هذه الرواية مبيعاتٍ كثيرة، حتى لأنها تخطت بعض رواياته التي اشتهرت بشكل كثير، وذلك لأن قرار المنع أحدث ضجةً كبيرة عليها مما جعل القراء يتهافتون على قراءتها.
    • - لغة الكتاب جيدة السرد متناغم، كل صفحة من صفحات الرواية بمثابة مشهد من فيلم.
    • - لغة الرواية مؤثرة وعباراتها عاطفية جدًا، والسرد ينقش في ذاكرة القارئ صورة لا تغيب.
    • 4- خاوية:
    • - تقع الرواية في ثلاثة أقسام في ٣٨٥صفحة.. تدور أحداث القسم الأول، بجبل الحسين بعمان بالأردن بين الطبيب جلال وزوجته سلوى وطفلهما بدر. أما القسم الثاني، فتدور أطوار أحداثه بحمص بسوريا بين زياد وأخته ليلاس وأصدقائه شادي وليث. أما القسم الثالث، ففيه ينسج الكاتب حبكته الروائية حيث تلتقي الشخصيات كلها بسبب الحرب السورية.
    • - بدر الطفل المتوحد الشخصية الجميلة في الرواية ووالدته سلوى كيف اتبعت علاجه حرفًا بحرف، أكثر ما يميز الرواية حرفية وبراعة الكتب في سرد الأحداث وإيجاد نقاط الوصل بين الشخصيات الرئيسية في الرواية.
    • - لغة الكتاب عذبة وشاعرية، الأحداث مترابطة، والهدف من الرواية جميل جدًا.
    • 5-  ذائقة الموت:
    • - بطل رواية ذائقة الموت " واثق" الطفل الذي نشأ في قرية أم الكروم نشأ بين جدته وأخته سمية وتأثر بهما، وكان لوالده الصياد الأثر الواضح في بناء شخصيته والتخلص من مخاوفه، ينتقل واثق إلى المدينة ويدرس في المدرسة ثم ينتقل إلى الجامعة.
    • - يقابل واثق في الجامعة منى، التي يكون لها الدور في حياة واثق العاطفية، حيث تكون حبه الأول، في ذلك الوقت تنشأ بعض الحروب في البلاد، فتظهر شخصية واثق القيادية ويقود العديد من المظاهرات كشاب ثائر.
    • - يتم اعتقال واثق هو وعدد من أصدقائه، وفي فترة سجنه تصاب حبيبته منى بالسرطان وتموت، يختتم أيمن العتوم روايته بمئة رسالة إلى محبوبته تحت عنوان هذي الرّسائلُ في هواك قصائدُ، قبل أن يصعد إلى قمة ابن جبير حيث كانت ليلة الذئاب المشهودة، ويسقط في المقبرة؛ ليصلي عليه النوراني الأعظم؛ ليجدوه غضاً طرياً في الكهف بعد أربعة أيام وقد ارتسمت على شفتيه " ابتسامةٌ واثقة".
    • - تناقش الرواية فلسفة الموت الذي واجهه واثق، والحرية التي ناضل من أجلها، والحب الذي وجده في منى.
    • - لغة الكتاب شاعرية، مليئة بالعاطفة الجياشة، والسرد المتقن، والرسائل جميلة وعاطفية جدًا.
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.

     



أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter