مراجعة كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة

  • مراجعة كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة
    • - يعد الكاتب العراقي أحمد خيري العمري من الكتّاب المؤثرين الذين تميزوا بأفكارهم المختلفة وكتبهم المتنوعة، ويعد كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة من الكتب الشهيرة للكاتب والتي قدّم فيها شخصية الصحابي الجليل عمر بن الخطاب - رضي الله عنه- بطريقة عصرية وجديدة.
    • - نقدم لكم في هذا المقال نبذة عن الكاتب، ومراجعة لكتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة واقتباسات من كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة.
    • - أولًا: نبذة عن الكاتب:
    • - أحمد خيري العمري كاتب وطبيب أسنان عراقي من مواليد بغداد في عام 1970، ينتمي إلى الأسرة العمرية في الموصل التي يعود نسبها إلى الخليفة عمر بن الخطاب، والده مؤرخ وقاض عراقي معروف هو خيري العمري.
    • - تخرج طبيب أسنان من جامعة بغداد عام 1993، لكنه عرف ككاتب إسلامي عبر مؤلفات جمعت بين منحى تجديدي في طرح الموضوعات والأسلوب الأدبي.
    • - اختير عام 2010 ليكون الشخصية الفكرية التي تكرمها دار الفكر في تقليدها السنوي، والذي سبق أن كُرم فيه أعلام مثل عبد الوهاب المسيري والبوطي والزحيلي، وبذلك يكون العمري هو أصغر هؤلاء المكرمين سناً حيث تم اختياره قبل أن يبلغ الأربعين.
    • - مؤلفات الكاتب:
    • 1- البوصلة القرآنية: إبحار مختلف بحثا عن الخارطة المفقودة. 2003 دار الفكر.
    • 2- ليلة سقوط بغداد. 2004، دار الرسالة ناشرون
    • 3- سلسلة ضوء في المجرة (ستة عناوين) 2005: 
    • أ- الذين لم يولدوا بعد.
    • ب- إدرينالين.
    • ج- يوم، شهر، سنة.
    • د- تسعة من عشرة.
    • ه- كش ملك.
    • و- غريب في المجرة.
    • 4- الفردوس المستعار والفردوس المستعاد: ثوابت وأركان من أجل حضارة أخرى. 2005 دار الفكر.
    • 5- رواية أبي اسمه إبراهيم. 2006، دار الفكر، دمشق.
    • 6- سلسلة كيمياء الصلاة (خمسة عناوين) 2008، دار الفكر، دمشق:
    • أ- المهمة غير المستحيلة.
    • ب- ملكوت الواقع: ممهدات وحوافز قبل الانطلاق.
    • ج- عالم جديد ممكن.
    • د- فيزياء المعاني.
    • ه- سدرة المنتهى.
    • 7- رواية ألواح ودسر. دار الفكر، دمشق، 2009.
    • 8- استرداد عمر.
    • 9- سيرة خليفة قادم.
    • 10- طوفان محمد.
    • 11- القرآن لفجر آخر.
    • 12- لا نأسف على الإزعاج
    • 13- شيفرة بلال.
    • 14- السيرة مستمرة
    • 15- ليطمئن عقلي
    • - مراجعة كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة:
    • - يقع كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة في 447 صفحة ناقش من خلالها الكاتب شخصية الصحابي الجليل عمر بن الخطاب بطريقة جذابة وجديدة.
    • - لا يعتبر كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة كتابًا تاريخيًا بل هو مقدمة لنهضة يود الكاتب غرسها في نفوس القرّاء، يحكي الكتاب قصة عمر الذي غيّر العالم بفهمه للقرآن والسنة النبوية والعمل بهما، عمر الذي سيوصلنا إلى الحضارة العادلة، عمر الذي يجب أن يولد في كل شخص فينا حتى تتحقق أسس النهضة التي نسعى لها.
    • - يسعى الكاتب إلى إخراج شخصية عمر من سيرة نقرأها في الكتب وحسب إلى مسيرة تكون نهج حياتنا ونبراس نستضيء به كي نحقق ما نريد، يعد هذا الكتاب من الكتب الفكرية الضخمة في محتواها والغنية بالمعارف.
    • - اقتباسات من كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة:
    • - “وفي جوف الليل اخرج من تحت رمادك وقل اللهم اجعل يدي تساهمان في رفعة امة محمد وعندما يطلع الفجر اعمل على ذلك!”
    • - “التسامح لا يعني أن تسامح في ثوابتك! أن تتنازل عنها! التسامح لايعني أن تخفي هويتك كي لاينزعج منها أحد. على العكس ، أن تكون معتزاً بها، ثابتاً عليها، ولكن تعامل الآخرين بما علمه لك القرآن وما سنه نبيك.”
    • - “كل آيةٍ في القرآن مؤهلة لتحدث ولادة لكل واحد منا .. كل آية مؤهلة لتترك فينا ما يجعلنا نترك بصمة على هذا العالم الذي يحتاج إلى الكثير من البصمات لإصلاحه .. الآيات معدة لإحداث هذا التغيير فينا .. بقي أن نكون نحن مستعدين لتقبل التغيير.. الآيات، الكثير منها تنتظرنا لنولد من جديد .. على أطرافها .. كما ولد عمر.”
    • - “إن الشقاء الحقيقي هو أن تكون بعيداً عن نفسك - عدواً لها ! - وأن السعادة هي أن تنسجم مع نفسك. ومع ما أراد لها خالقها أن تكون. ولو حاربها كل من حولها.”
    • - “نولد عدة مراتٍ ..
    • مرّة عندما نلج هذه الدنيا من بطون أمَّهاتنا ..
    • ومّرة عندما نجد أنفسنا في هذه الدنيا ، نجد موقعنا الحقيقيَّ من الإعراب ..
    • ومّرةً عندما نستطيع أن نترك أثراً فيها ..
    • بعض الناس يكتفون بالولادة الأولى .. الولادة البيولوجيَّة .. يعيشون ولكن لا يحيون حقاً .. يتنفسّون .. يأكلون .. ينامون .
    • يتكاثرون ..ولكن لا يحيون.
    • والبعض لا يكتفي أبداً ، بل يولد عدة مرات في حياته ..
    • ويكون لولادته تلك اثراٌ في ولادة عالم ٍجديد ..
    • ولادة حضارة ٍ جديدة .. لعالم جديد أفضل ..”
    • - “كفى بالموت واعظاً ياعمر، كانت تعني أن اصنع الحياة اصنعها على نحو يجعل حياتك مختلفة عن حياة الآخرين على نحو يجعل موتك لاينهي حياتك بل تبقى مستمرة رغم موتك بأثر يبقى.”
    • - “القرآن ليس كتاب تاريخ..ليس كتاب حكايات..
    • على العكس..
    • إنه كتاب حاضر .. حاضر مستمر.
    • وهو كتاب مستقبل أيضاً ..ليس للتنجيم والعياذ بالله..
    • ولكنه كتاب لصناعة المستقبل”
    • - “هذا القرآن هو قوة هذه الأمة .. هو محركها .. وبوصلتها وشفاؤها من أمراضها الحضارية والاجتماعية وجهاز إنذارها المبكر. بل ورئتها وقلبها النابض.”
    • - “وكان عمر , الذي وافقه القرآن في أمر الحجاب -كما مر معنا سابقاً- يرى في الالتزام بالحجاب علامة على الحرية.. على كون المرأة حرة وصاحبة قرارها وإرادتها.. لهذا كان ينهى الإماء عن لبس الحجاب.. الحجاب للحرة فقط.. ومن تعتق من الإماء .. يمكنها أن ترتدي ثياب الحرية.. بالضبط عكس ما يفهم اليوم”
    • - “ليس مهما أن تكون مجرد جندي أو أن تكون القائد، المهم أن تشارك ان يكون لك دور فاعل في هذا المشروع .. مشروع الفتح الحقيقي ليس فتح المدن فحسب ولكن أن تفتح نفسك تجاه ما يجب أن تفعله في هذا المشروع مهما كان ذلك مؤلما، مهما اضطررت أن تدوس على مشاعرك الشخصية وعواطفك، أن يكون المشروع هو القضية الأولى في حياتك ويكون كل شيء عداه مجرد تفاصيل.”
    • - “صلاة الفتح سنة حرمنا منها، حرمناها على أنفسنا، منذ أن انسحبنا من الفتح، من مفاهيمه، من مقوماته، علمونا كيف نصلي صلاة الخوف، ولكن لم يقولوا لنا أن هناك أيضا صلاة للفتح .. صلاة للنصر .”
    • - “لا يمكن لإحد أن يكتب عن عمر ، أو يبحث عنه ، أو يقرأ بشكل مكثف إلا أن يخرج من《 التجربة 》 بأمر من اثنين ..
    • إما أن يصيبه اﻹحباط والشعور بالضعف والوهن ، عندما يقارن نفسه به..
    • أو أن يشعر بالتحفيز .. بالرغبة في أن يعمل المزيد.. يشعر بأن يدا" أخرى تنبت هنا .
    • رابعة تنبت هناك ..
    • لو شعرت بالإحباط من عمر ، فدعه يتصرف معك كما لو كان سيفعل لو كنت أمامه..
    • كان سيرفع درته ليقول: ارفع رأسك ، وامدد بعنقك ، فاﻹسلام ليس مريض.. لا تمت علينا ديننا .. أماتك الله!
    • أحي دينك ..أحياك الله!”
    • - “القرآن يدعو إلى العمل.. إلى الإيجابيَّة..
    • إن لم يكن هناك عملٌ به. فلِمَ أُنزل أصلاً؟
    • هكذا تفاعل عمر مع كلَّ آية..
    • لا بدَّ أنَّها مفتاحٌ ما..
    • مفتاحٌ لبناءٍ.. مفتاحٌ لهدمٍ.. مفتاحٌ لطريقٍ.. مفتاحٌ لسلاسل وأغلالٍ تقيَّدك. وتمنعك من العمل..
    • في كلَّ آية ثمَّة مفتاح ما.. يقول لك استخدمني..”
    • - “النيات التي تغيب في الصدور،تظهر لها إمتدادات على السطح”
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.

     



أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter