مراجعة كتاب هكذا علمتني الحياة

  • مراجعة كتاب هكذا علمتني الحياة
    • - يعد كتاب هكذا علمتني الحياة للأديب مصطفى السباعي، من الكتب المؤثرة والجميلة حيث اختصرت الكثير من الدروس والعبر، نقدم لك في هذا المقال عزيزي القارئ نبذة عن الكاتب ومراجعة لكتاب هكذا علمتني الحياة واقتباسات من كتاب هكذا علمتني الحياة.
    • - نبذة عن الكاتب:
    • - مصطفى بن حسني السباعي، ولد في مدينة حمص في سوريا عام 1915. نشأ في أسرة معروفة بالعلم منذ مئات السنين، وكان والده وأجداده يتولون الخطابة في جوامع مدينة حمص، وقد تأثر بأبيه الشيخ حسني السباعي الذي كانت له علوم معروفة في الدين.
    • - تعرف السباعي في فترة دراسته بمصر على مؤسس جماعة الإخوان المسلمين حسن البنا، وظلت الصلة قائمة بينهما بعد عودته إلى سوريا، حيث اجتمع العلماء والدعاة ورجال الجمعيات الإسلامية في المحافظات السورية وقرروا توحيد صفوفهم، والعمل جماعة واحدة وبهذا تأسست منهم (جماعة الإخوان المسلمين) لعموم القطر السوري، وقد حضر هذا الاجتماع من مصر سعيد رمضان، وكان ذلك عام 1942، ثم بعد ثلاث سنوات أي في عام 1945 اختير مصطفى السباعي ليكون أول مراقب عام للإخوان المسلمين في سوريا.
    • - أصيب مصطفى السباعي في آخر عمره بالشلل النصفي حيث شل طرفه الأيسر وظل صابرا محتسبا مدة 8 سنوات حتى توفي يوم السبت 3 أكتوبر 1964 وصلي عليه في الجامع الأموي.
    • - مؤلفات الكاتب:
    • - تميّز الدكتور مصطفى السباعي بمؤلفاته الكثيرة، ومن أهم مؤلفاته: 
    • 1- السنة ومكانتها في التشريع
    • 2- شرح قانون الأحوال الشخصية (ثلاثة أجزاء)،
    • 3- من روائع حضارتنا،
    • 4- المرأة بين الفقه والقانون،
    • 5- عظماؤنا في التاريخ،
    • 6- القلائد من فرائد الفوائد،
    • 7- دروس في دعوة الإخوان المسلمين،
    • 8- السنة ومكانتها في التشريع،
    • 9- هكذا علمتني الحياة (ثلاثة أجزاء كتبها فترة المرض)،
    • 10- اشتراكية الإسلام،
    • 11- أخلاقنا الاجتماعية،
    • 12- أحكام الصيام وفلسفته،
    • 13- الدين والدولة في الإسلام،
    • 14- نظام السلم والحرب في الإسلام،
    • 15- هذا هو الإسلام (جزءان)،
    • 16- السيرة النبوية دروس وعبر،
    • 17- الاستشراق والمستشرقون،
    • 18- المرونة والتطور في التشريع الإسلامي،
    • 19- منهجنا في الإصلاح،
    • 20- العلاقات بين المسلمين والمسيحيين في التاريخ
    • 21- التسامح الديني
    • 22- التكافل الاجتماعي في الإسلام.
    • 23- جهادنا في فلسطين
    • 24- مشروعية الإرث وأحكامه
    • 25- آلام وآمال
    • 26- الصراع بين القلب والعقل
    • 27- أصدق الاتجاهات الفكرية في الشرق العربي
    • 28- مقدمة حضارة الإسلام
    • - مراجعة كتاب هكذا علمتني الحياة:
    •  - يعد كتاب هكذا علمتني الحياة للأديب مصطفى السابعي مجموعة من الخواطر العامة للمؤلف حيث كتبها في فترات متقطعة حيث كانت تدفعه بعض المناسبات لكتابتها حيث نشرت وكتبت الخواطر كما كتبها المؤلف دون ترتيب او تبويب، تتميز الخواطر أنها عبارة عن دروس وتجارب خاضها الكاتب .
    • - اقتباسات من كتاب هكذا علمتني الحياة:
    • - “الدين لا يمحو الغرائز ولكن يروضها , والتربية لا تغيّر الطباع ولكن تُهذبها ”
    • - “كم من كثيرين كنت تتمنى صفعهم، ثم أصبحت تتمنى تقبيلهم !”
    • - “إذا اشتهيت الصمت فتكلم، وإذا اشتهيت الكلام فاصمت، فإن شهوة
    • - الصمت وقار مفضوح، وشهوة الكلام خفة مزرية.”
    • - “إلهي! وعزتك ما عصيناك اجتراءً على مقامك، ولا استحلالاً لحرامك،
    • - ولكن غلبتنا أنفسنا وطمعنا في واسع غفرانك، فلئن طاردنا شبح المعصية لنلوذنَّ بعظيم
    • - جنابك، ولئن استحكمت حولنا حلقات الإثم لنفكنها بصادق وعدك في كتابك، ولئن أغرى
    • - الشيطان نفوسنا باللذة حين عصيناك، فليغرين الإيمان قلوبنا للتائبين من فسيح جنانك، ولئن
    • - انتصر الشيطان في إغوائه، ليصدقن الله في رجائه.”
    • - “يا رب! خلقتنا فنسيناك، ورزقتنا فكفرناك، وابتليتنا لنذكرك فشكوناك،
    • - ونسأت لنا في الأجل فلم نبادر إلى العمل، ويسرت لنا سبيل الخير فلم نستكثر منه، وشوقتناإلى الجنة فلم نطرق أبوابها وخوفتنا من النار فتقحمنا دروبها , فإن تعذِّبنا بنارك فهذا ما
    • - نستحقُّه وما نحن بمظلومين، وإن تدخلنا جنتك فذاك ما أنت أهله وما كنا له عاملين.”
    • - “الذين يسيئون فهم الدين أخطر عليه من الذين ينحرفون عن تعاليمه، أولئك يعصون الله و ينفّرون الناس من الدين و هم يظنون أنهم يتقرّبون إلى الله، و هؤلاء يتبعون شهواتهم و هم يعلمون أنهم يعصون الله ثم ما يلبثون أن يتوبوا إليه و يستغفروه.”
    • - “المجتمع الجاهل يغتفر للرجل إنحرافه، ويقتل المرأة على إنحرافها، مع أن الشريعة أوجبت على كلٍ منهما الإستقامة، وأنكرت من كلٍ منهما الإنحراف، وأوجبت لكلٍ منهما الستر حين الزلل، وحتّمت عقوبة كل منهما حين تثبت الجريمة، فمن أين جاءهم الفرق بين الرجل والمرأة في العقوبة والغفران؟”
    • - “احذر ضحك الشيطان منك في ست ساعات: ساعة الغضب، و المفاخرة، و المجادلة، و هجمة الزهد المفاجئة، و الحماس و أنت تخطب في الجماهير، و البكاء و أنت تعظ الناس.”
    • - “الشباب يصنعون التاريخ بقولبهم، والعلماء يصنعونه بعقولهم ، والحكماء يصنعونه بأرواحهم ، فاذا تعاون القلب والعقل والروح على صنع التاريخ كان تاريخا لا ينطفيء نوره ولا تخبو ناره ، وكذلك صنعنا التاريخ أول مرة”
    • - “من سوء فهم الدين أن يقيم بعضهم الدنيا ويقعدها من أجل معصية اعتبرها المشرع صغيرة, ثم هم يسكتون عن منكرات اعتبرها المشرع كبائر, وهي تهدم كيان المجتمع من أساسه, وأن يشدِّدوا النكير على من فرَّط في حقٍ من حقوق الله مع أن الله يغفره, ويهملون النكير على من تعدَّى على حقوق العباد, مع أن الله لا يغفر الذنب فيها إلا برد الحقوق إلى أصحابها.”
    • - “إذا همّت نفسك بالمعصية فذكرها بالله، فإذا لم ترجع فذكرها بأخلاق الرجال، فإذا لم ترجع فذكرها بالفضيحة إذا علم بها الناس، فإذا لم ترجع فاعلم أنك تلك الساعة قد انقلبت إلى حيوان.”
     - وأخيرا:  إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
    - لاتنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
    - ودمتم بكل خير .


أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter